SALAAM07112018130513
الأقمشة السادة والألوان الدافئة موضة خريف 2018
retail-style
Story

الأقمشة السادة والألوان الدافئة موضة خريف 2018

الأقمشة السادة والألوان الدافئة موضة خريف 2018
موضة وأزياء
Disclaimer: الأبيض والأسود والرمادي من فاطمة حسام (يمين) وسمر البرشا (يسار)

فصل الخريف هو موسم مميز للموضة، فهو فصل الاستراحة بين الصيف والشتاء، ومن المعروف أنه فصل أنيق وراق نظرًا لطبيعة ملابسه الفخمة والقيّمة.

وتترقب معظم النساء موضة الخريف بشغف كل عام، خاصة وأنه فصل محير بالنسبة لهن، حيث لا يعرفن ما هي أفضل الأزياء التي يمكن لهن ارتدائها في هذا الموسم، الذي يشهد الكثير من تقلبات الجو.

وربما لن تعاني المحجبات من هذه الحيرة هذا العام، فقد بدأت ملامح موضة الخريف لملابس المحجبات في الظهور بشكل جلي، وذلك من خلال عدة ألوان مختلفة.

"سلام" حاور مصممة أزياء ملابس المحجبات مروة البغدادي، لتحدثنا عن ألوان خريف 2018، وأحدث الإطلالات وصيحات الموضة المحتشمة التي ستكون أيقونة هذا الموسم.

autumn 2018

Disclaimer: البني والأقمشة السادة من سهى طه

ألوان دافئة

في البداية تتحدث مصممة الأزياء مروة البغدادي عن أبرز الألوان التي ستظهر في موضة ملابس المحجبات لموسم الخريف، فتقول إن "الألوان الدافئة هي موضة هذا الموسم، مثل الأسود والعنابي والزيتي والنبيتي والرمادي، فيما ستستمر ألوان الكشمير والوردي الفاتح، ولن تتواجد ألوان فاتحة أو شاذة".

"الألوان الفاتحة ستتناقص تدريجيًا وسيحل محلها الألوان القاتمة والتقليدية، فلن نرى في هذا الموسم إلا الألوان الهادئة التي تميز هذا الفصل، وستعود الألوان الفاتحة مرة أخرى مع بداية فصل الربيع"، تتابع مروة.

وتشير البغدادي إلى ألوان "الإيشاربات" أو "التربون" في هذا الموسم، موضحة أن "الإيشارب لن يقيد بلون معين أو اتجاه محدد، لكنه مرتبط ارتباطًا ويثقًا بألوان ملابس الخريف والشتاء، ولن يخرج عن الألوان الدافئة والتقليدية".

autumn 2018

Disclaimer: الجلد مع القماش من نهي القويسني

أقمشة قيّمة

تتطرق مصممة الأزياء إلى أنواع الأقمشة الخريفية والشتوية فتقول: "هذا الموسم سيتجه إلى الأقمشة القيّمة والراقية، والتي لها قيمة كبيرة، مثل تقطيع الليزر والشامواه والجلد المتداخل مع القماش، أما القطيفة فتراجع بشكل ملحوظ هذا الموسم، لكنه متواجد أيضًا".

وتضيف: "سنلاحظ في هذا الموسم وجود إطلالات مميزة بالجلد، واللعب به في أكثر من ظهور، وسيتميز أثناء تداخله مع القماش، وغالبًا ما سيكون بألوان تقليدية شتوية".

وتتابع مصممة الأزياء أن "القماش "الدانتيل" و"الجبير" أيضًا تراجعا بشكل كبير عن التداخل في موضة الخريف والشتاء، لكن من المتوقع أن يعودا بقوة في بداية الربيع المقبل".

وتواصل البغدادي قائلة: "القماش السادة هو موضة هذا الخريف بشكل صريح، وسيطغى على أغلب الإطلالات بشكل ملحوظ، وسيتواجد المشجّر والمنقوش على استحياء، لكنه موجود أيضًا داخل القطع التقليدية".

marwa al boghdady

Disclaimer: المصممة مروة البغدادي / إنستجرام

إكسسوارات للأناقة

تتطرق البغدادي للحديث عن الإكسسوارات الخريفية والشتوية، وتصفها بأنها "ذوق شخصي بحت"، وأن كل فتاة تنتقي إكسسواراتها بشكل يلاءم ذوقها وإطلالتها.

وتقول: "أنا أفضل الـ"سكارف"، وبالنسبة لي هو القطعة الجوكر في الملابس الشتوية بكل أنواعه، سواء كان قماشًا أو تريكو، أو فرو أو ريش أو قطيفة".

وتضيف: الـ"سكارف" يعطي أناقة للملابس بشكل كبير جدًا، كما أنه ملائم لفصل الخريف والشتاء بشكل أكبر من الإكسسوارات التقليدية، فضلاً عن أنه يغطي الرقبة".

"وإذا كانت الفتاة تفضل ارتداء التربون أو لف الإيشارب بصورة غير تقليدية، فهو يمنحها الحرية في ارتداء ما تريد مع الحفاظ على احتشامها والالتزام بالزي الإسلامي"، تتابع مصممة الأزياء.

وتوضح قائلة: "البساطة في انتقاء الإكسسوارات لها عامل كبير في هذا الموسم، فمن المعروف أن ملابس الخريف والشتاء كبيرة الحجم وضخمة، وقد لا تمنحكِ الحرية في انتقاء قطع صغيرة قد لا تظهر، لذا فمن الأفضل انتقاء إكسسوارات هادئة، أو تركها لفصل الربيع والصيف لأن أزياءهما خفيفة وزاهية".